هدايا العيد للاطفال

العيد العيد أجمل الأيام، وفرصة لتجديد الفرح في القلوب، ففيه يكثر التواصل بين الأقارب والأحبّة والجيران، ويعتبرونه فرصةً مناسبةً لتبادل الزيارات ونبذ الخصومات بين الجميع، وأكثر من يفرح بالعيد هم الأطفال، الذين يحتفلون بشراء الملابس الجديدة، ويعتبرون العيد فرصةً للتعبير عن فرحهم باستقباله، ومساحة للعب والمرح وتجميع الهدايا، وهو فرصة رائعة ليكسب فيه الكبار الأجر من خلال إدخال الفرح إلى قلوب الأطفال الصغار.
[١] أفكار لهدايا العيد للأطفال هناك أفكار كثيرة لمنح الهدايا للأطفال في العيد، التي تجعلهم يحبون العيد، وينتظرون قدومه بفارغ الصبر،

ومن بين الأفكار الكثيرة التي من الممكن تطبيقها ما يلي:[٢] النقود، وهي من أشهر الهدايا التي يتم تقديمها للأطفال، فالأطفال يشعرون بحب كبير تجاه من يمنحهم النقود لأنهم سيستطيعون شراء ما يحبون من السكاكر والحلويات، شريطة مراقبة طريقة صرفهم لهذه النقود، أو بالإمكان أيضاً شراء حصّالات لتجميع النقود لهم فيها. ملابس وأحذية، وهي من أكثر الهدايا فائدة للأطفال،

كما أنّها تُدخل الفرح إلى قلوبهم، وتجعل لهم خيارات إضافيّة مع ملابس العيد. السكاكر والحلويات، والكيك، ورقائق البطاطا الجاهزة والآيس كريم، ويفضل اختيار الحلويات الصحية التي يحبها جميع الأطفال، والتي لا تحتوي على الكثير من الأصباغ والمواد الحافظة. قصص للأطفال، وهذه الهدايا تعتبر من أكثر الهدايا جمالاً وفائدةً، إذ إنّها تنمّي ثقافة الطفل، وحبّه للقراءة والمطالعة،


ويجب التركيز على اختيار القصص المناسبة لعمر الطفل، وقدرته على القراءة. الألعاب، ومن المعروف أنّ جميع الأطفال يحبون اقتناء الألعاب، مع مراعاة أنّ البنات يحببن الدمى والدببة، والأولاد يفضلون السيارات والجرّافات ومجسّمات الطائرات الصغيرة، ويجب تجنّب الألعاب المؤذية مثل مسدسات الخرز.[٣] دفاتر للرّسم والتلوين، وهي من الهدايا الراقية والرائعة، التي تجعل الطفل يمارس هواية لطيفة وغير مزعجة، كما أنّها تنمي قدراته الفنيّة. أجهزة إلكترونيّة، مثل التابلت، والألعاب الإلكترونيّة الخاصة بالأطفال، أو أجهزة إلكترونية تعليمية.

من الممكن أن تكون الهدايا معنويّة، كأن يتم اصطحاب الأطفال في رحلة جميلة، أو أخذهم لمدينة الملاهي كي يلعبوا ويمرحوا. الميداليات، والإكسسوارات المتنوّعة، وهي من الهدايا المفضلة للبنات الصغيرات، ويفضل أن تكون إكسسوارات طفوليّة مناسبة لعمر الطفلة، كما يمكن إهداء البنات الصغيرات علب مناكير بألوان مختلفة. المكعّبات وأحجار الليجو، وهي من الألعاب التي تنمي قدرة الطفل على التركيب والخيال والبناء. دراجة هوائيّة، أو كرة قدم، بشرط ألا يسمح للأطفال باللعب في هذه الأشياء في الشارع العام أو في المناطق الخطرة.

صندوق الحلوى يتحمّس الأطفال عند العثور على صندوق مليء بالحلوى ضمن هدايا العيد الخاصّة بهم، ويُمكن العثور على صندوق بحجم مناسب، وتعبئته بالحلوى التي يُفضّلها الطفل؛ كالكب كيك، والشوكولاتة، كما يُمكن إضافة بعض الدمى، أو السيّارات، أو أي من الألعاب المُفضّلة لديه.[١] الألغاز يُحبّ الأطفال حلّ الألغاز (بالإنجليزية: puzzle) التي تأتي على شكل لُعب ويستمتعون بذلك، ويُمكن اختيار الألغاز البسيطة المكوّنة من 20 قطعة لإبقائهم مشغولين، كما يُستحسن البحث عن أحد الرسومات المفضّلة لديهم؛ كالشخصيات الكرتونية، أو الحيوانات، أو تلك التي تعتمد على موضوع مُحدّد؛ كالطبيعة، أو الحياة المائيّة، أو الغابات.

[١] السكوتر الكهربائي يُفضّل مُعظم الأطفال الحصول على سكوتر التوازن الكهربائي كهديّة مُميّزة في العيد، وعلى الرغم من طرحه بأسعار مُرتفعة إلا أنّه يتوفّر منه بعض النوعيّات الممتازة بأسعار معقولة، مع ميّزات مُمتعة مُتعدّدة؛ كسمّاعة البلوتوث، وأضواء LED التي تُضيء عجلاته، والأغطية البلاستيكيّة المقاومة للحرارة.[٢] عربة الآيس كريم يُمكن للطفل الاستمتاع باللعب بعربة الآيس كريم هو وأصدقاؤه خلال العيد،

وذلك لما تحتويه من أدوات مُميّزة؛ كالملعقة المغناطيسيّة، والمخروط، والآيس كريم، والشراب، ومُسجّل الصوت،
بالإضافة إلى الزينة الموجودة على العربة.[٣] لعبة صيد السمك يُمكن السماح للطفل بقضاء وقت مُمتع بصيد السمك دون الحاجة للماء، وذلك بتقديم لعبة صيد السمك له، والتي تحتوي على سنّارة خاصّة لصيد الأسماك الموجودة بداخل اللعبة، وترك الطفل يصطاد النوع المفضّل من الأسماك لديه.[٣] لعبة تصميم السيارات يُمكن للعبة تصميم السيّارات أن تستهوي الطفل، وتجذب اهتمامه،

وتُبعده عن التلفاز، وبفضل القطع العالية الجودة التي تحتويها يُمكن للطفل تصميم ثلاث سيّارات بعدة طرق مختلفة.[٤] لعبة تلوين الخشب تُشكّل لعبة تلوين الخشب هدية مثاليّة للأطفال الذين يستمتعون بالتلوين، وذلك بقضاء وقت مُمتع في تلوين قطع الخشب التي تأتي بأشكال مُتعدّدة، باستخدام الألوان التي يُفضّلونها من علبة الألوان المُعدّة خصّيصاً لتلوين الخشب.[٤]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *