اضرار المياه الغازية

المشروبات الغازية المشروبات الغازية هي أيّ مشروبات صناعية يضاف إليها مواد حافظة ونكهات؛ لتعطيها طعماً مميزاً يختلف من نوع لآخر حسب النكهة المضافة، كالكولا، والليمون، والبرتقال، والعنب، والرمان، والفراولة، وهي مشروبات ذات قيمة غذائية منخفضة،

فهي لا تحتوي على البروتينات، أو الدهون، أو الفيتامينات، أو المعادن. مضار المشروبات الغازية تحتوي المشروبات الغازية على غاز ثاني أكسيد الكربون، الذي يؤدّي إلى حرمان المعدة من الخمائر اللعابيّة الهامّة في عمليّة الهضم،
خصوصاً عند تناولها مع الطعام أو بعده. تحتوي على الكافيين الذي يؤدّي إلى زيادة ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم والسكر،

وزيادة الحموضة المعدية، وزيادة الهرمونات في الدم. تحتوي على أحماض فسفورية تؤدّي إلى الإصابة بهشاشة وضعف العظام. تحتوي المشروبات الغازية المخصصة للرجيم على محليات صناعيّة تهدد المخّ وتؤدّي إلى فقدان الذاكرة التدريجي وتليّف الكبد. لا توفّر للجسم أيّ فائدة غذائيّة، بل تحتوي على المزيد من السكر والأحماض بالإضافة إلى المواد الحافظة والملوّنة،

كما أنها تؤدّي لزيادة الوزن. لها تأثير سيّئ على امتصاص الكالسيوم من الأمعاء، وذلك بسبب احتوائها على حمضي الفوسفوريك والستيريك. تؤثر على امتصاص الحديد، حيث إنّ وجود مادة الكافيين يؤثّر سلباً على امتصاص الحديد، ممّا يؤدّي إلى الإصابة بفقر الدم الذي يعتبر من المشكلات الصحية المنتشرة بين الأطفال والمراهقين، ويسبب لهم ضعفاً عاماً في الصحة وقلّة في النشاط ونقصاً في الشهية.
إن العلبة الواحدة من هذه المشروبات تحتوي على ما يعادل 10 ملاعق من السكر، وهذه الكمية كافية لتدمير فيتامين ب الذي يؤدي نقصه إلى سوء الهضم، وضعف البنية، والاضطرابات العصبيّة، والصداع، والأرق، والكآبة، والتشجنات العضلية.

إن معدل الأس الهيدروجيني لهذه المشروبات الغازية هو 3.4 أي أنها حمضية جداً، بمقدار يمكنها من إذابة الأسنان والعظام. تؤثّر في وظائف الكلى نتجية تراكم الكالسيوم المذاب في العروق،
خلايا الجلد والأعضاء الحيوية. نصائح الابتعاد عن المشروبات الغازية واستبدالها بالفواكه الطبيعية. إذا كنت من المدمنين على هذه المشروبات فتجنّب تناولها مع الطعام؛ وذلك لمنع تأثيرها السيّئ. حاول شرب كوب على الأكثر أسبوعياً. استبدل المشروبات الغازية المحلاة بالسكر بتلك الحلاة بالسكر الاصطناعي (الأسبرتام).

أضرار المشروبات الغازية على الحامل هناك أضرار عديدة للمشروبات الغازية على الحامل ومنها ما يلي: ‏*تساهم في إبطاء عمليات الأيض، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات الصناعية.‏ ‏*تسبب الصداع والإرهاق؛ وذلك لأن مكوناتها الصناعية تزيد من جفاف خلايا الرأس.

‏ ‏*تزيد من الشقوق في الجلد والتجاعيد والبقع الداكنة. ‏*تقلل تدفق الدم إلى الجنين؛ وذلك لاحتوائها على الكافيين الذي يضر الطفل ويكسر الكالسيوم والفيتامينات الضرورية ‏لصحته.‏ ‏*تسبب الحموضة المعوية والتي تؤدي إلى الحرقة في المعدة، كما ويتسبب في الانتفاخات واضطرابات في الجهاز ‏الهضمي.‏ ‏*تحفز جسم الحامل على إنتاج كميات كبيرة من الإنسولين الضار؛
وذلك لاحتوائها على الصودا التي تمتلك كميات ‏كبيرة من السكر والتي تنتقل لدم الحامل بشكل مباشر.‏ ‏*تفتح شهيّة الحامل نحو السكريات والحلويات، فبالتالي تقلل من تناولها للأغذية المفيدة، مما يضعف من صحتها ‏وصحة جنينها.‏ ‏*تزيد الوزن وتؤدي إلى السمنة عند الإفراط في تناولها، وتضعف العظام والأسنان وتؤدي إلى ترققها،

كما وتؤدي ‏إلى التعرض لهشاشة العظام بشكل مبكر.‏ ‏*تؤدي إلى زيادة ضربات القلب، وتصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم والسكر، وزيادة الهرمونات واختلال في ‏توازنها، كما وتزيد من نسبة الالتهابات في المهبل والرحم والتي تتسبب في الآلام الشديدة وصعوبة الولادة.‏ ‏*تؤدي إلى حرمان المعدة من الخمائر اللعابية، كما وتساهم في إلغاء دور الإنزيمات التي تفرزها المعدة لتسهيل عملية الهضم؛

وذلك لاحتوائها على كميات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون الذي يساهم في عرقلة عملية الامتصاص والهضم. ملاحظة: يجب على الحامل البعد عن تناول المشروبات الغازية واستبدالها بالعصائر الطبيعية المنعشة للصحة والتي تعود ‏بالفوائد الكبيرة على صحة الأم وجنينها.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *